العدوى

اذهب الى الأسفل

العدوى

مُساهمة  صدام المزعل في الثلاثاء أبريل 07, 2009 12:28 am

اٍن العدوى هي الطور الأول فقط من حياة الفيروس , ولو اقتصر أذى الفيروسلت على قيامها بتكرار نفسها لكان مستوى عنفها عرضة للاستخفاف , ولكن ولسوء الحظ فاٍن معظم الفيروسات تدخل في طور آخر ذي طابع هدام ألا وهو " طور الهجوم " .www.tartoos.com

وهذا الطور يبدأ عندما تقدح شرارة من نوع ما عمله وعندما سيقوم الفيروس بتنفيذ شيء ما تتراوح شدة ضرره بين طباعة نص لا أهمية له على الشاشة ليصل الى مستوى تدمير كل بياناتك . تلك الشرارة القادحة قد تكون تاريخاً محدداً سلفاً أو حداً معيناً يصله عدة مرات استنساخ الفيروس أو شيئاً مشابهاً . ونظراً لتراكم خبرة مطوري الفيروسات فقد ابتكروا حيلاً جديدة تعتمد اٍحداها على تزويد الفيروسات بالقدرة على الارتقاء الى الذاكرة لتبقى هناك تعمل خلف الكواليس طيلة فترة عمل جهاز الكومبيوتر , وهذا يعطي الفيروسات وسيلة أكثر سهولة لتتفرغ لاستنساخ نفسها www.tartoos.com

وثمة ميزة جديدة أضيفت مؤخراً الى الفيروسات تمكنها من اٍصابة قطاع الإقلاع boot sector من القرص المرن أو الصلب ونظراً لأن هذا القطاع يحتوي على الملفات الأساسية التي يبدأ نظام التشغيل عمله بها ويحتوي على برنامج يعين الحاسب على على كيفية تحميل بقية ملفات النظام وباٍصابة الفيروس لهذا القطاع يضمن لنفسه أن يقوم نظام التشغيل بتشغيله ليتمكن من أن شحن نفسه الى الذاكرة على الفور .www.tartoos.com

تستطيع فيروسات قطاع الإقلاع اٍصابة الأقراص المرنة وتنتشر في أجهزة الحواسب الخاصة انتشار النار في الهشيم حيث يقوم باستعمال تلك الأجهزة عدد كبير من الناس .www.tartoos.com

وبشكل عام لم تعد الفيروسات التنفيذية وفيروسات قطاعات الإقلاع تشكل تهديداً بعد الآن , ويعود هذا الانخفاض في الخطورة الى سببين , السبب الأول : تزايد عدد البرمجيات الأصلية التي تأتي عادة على أقراص ليزرية بسبب حجمها الكبير الذي يتعذر معه استخدام أنواع أخرى من الأقراص المرنة كما كان سائداً في الثمانينات , ونظراً لأن هذه الأقراص غير قابلة للكتابة عليها فاٍن اٍصابتها بالفيروسات مستحيل .

والسبب الثاني : هو أن أنظمة التشغيل بدأت بحماية قطاعات الإقلاع الخاصة بها بعد أن انتشرت الأقراص المرنة المليئة بالفيروسات انتشاراً كبيراً .

وهذا لا يعني أن هذين النوعين من الفيروسات قد اختفيا تماماً ولكن أصبح انتشارهما أكثر صعوبة وبسرعة أقل بكثير مما كان سائداً , ويمكننا أن نسمي ذلك الانكماش الحيوي اٍذا أردنا استخدام تعابير علم الأحياء .

لقد أمكن انتشار تلك الفيروسات فيما مضى بسبب أنظمة التشغيل الضعيفة والبرمجيات الصغيرة التي كانت سائدة في الثمانينات ولكن تلك الأنظمة قد تم عزلها في زاوية ضيقة بسبب العدد الهائل من أنظمة التشغيل المحمية والأقراص الليزرية ذاتية التنفيذ والقابلة للكتابة مرة واحد دون اٍمكاني العبث بمحتواها .www.tartoos.com

www.tartoos.com

صدام المزعل

عدد المساهمات : 94
نقاط : 13990
تاريخ التسجيل : 28/03/2009
العمر : 26
الموقع : Mhanad_92@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى